الكرملين: بوتين المستهدف الرئيسي بتسريبات أوراق بنما

ندد الكرملين، الاثنين، بتسريب «أوراق بنما» حول الملاذات الضريبية لشخصيات كبرى، معتبرًا أن الرئيس الروسي فلاديمير بوتين هو المستهدف الرئيسي بها.

ونقلت «فرانس برس» عن الناطق باسم الكرملين، ديمتري بيسكوف، قوله للصحفيين: «إن بوتين وروسيا وبلادنا واستقرارنا والانتخابات المقبلة، كلها الهدف الرئيسي، خصوصًا من أجل زعزعة الوضع»، مضيفًا: «لا شيء جديدًا أو ملموسًا حول الرئيس الروسي في التسريبات».

وكانت جريدة «زود دويتشه تسايتونغ» الألمانية كشفت أكبر عمليات تهريب أموال بالمليارات وغسل الأموال وسرقة ثروات وتحويلها إلى عدة محطات، تفضح تورط شخصيات عالمية وقادة دول ورياضيين ومسؤولين بـ«فيفا» وفنانين ومشاهير.

ووفق ما نشرته الجريدة الألمانية، يصل حجم الوثائق المسربة إلى 11.6 مليون وثيقة ترجع تاريخ بعضها إلى 40 عامًا، وتشغل مساحة 2.6 تيرابايت من البيانات الرقمية، تفضح تورط قادة دول وزعماء في عمليات مشبوهة لنقل وغسل الأموال بالتعاون مع شركة «موساك فونيسكا» البنمية وهي إحدى أبرز شركات المحاماة في العالم، عن طريق فتح فروع لشركات وهمية يصعب تعقبها بالطرق القانونية، لنقل الأموال والثروات إليها.

وكشفت الوثائق تورط 214 ألف جهة من مؤسسات وشركات عالمية، في أكثر من 200 دولة حول العالم، وكشفت أسماء 140 شخصية سياسية، وشخصيات عامة ومشاهير متورطين في عمليات إخفاء ثروات وتهرب ضريبي بطرق غير مشروعة أدت لتضخم ثرواتهم. وتبلغ قيمة التحويلات السرية للبنوك والشركات نحو ملياري دولار.

 

المزيد من بوابة الوسط