أميركا ترجح مقتل وزير مالية «داعش» في سوريا

رجح وزير الدفاع الأميركي آشتون كارتر، يوم الجمعة، مقتل وزير مالية تنظيم «داعش» وقياديين بارزين آخرين هذا الأسبوع في هجوم كبير استهدف أنشطة التنظيم المالية.

وأضاف كارتر، وفقا لـ«رويترز» الجمعة، أن الولايات المتحدة تعتقد أنها قتلت حجي إيمان وهو شخصية بارزة التنظيم مسؤول عن إدارة الشؤون المالية بالإضافة لمهام أخرى تتعلق بالتخطيط والشؤون الخارجية.

وقال كارتر للصحافيين في إفادة بمقر وزارة الدفاع (البنتاغون) «نعمل بشكل منهجي للقضاء على أعضاء حكومة تنظيم (داعش)».

في السياق، أعلنت قناة «إن بي سي» الأميركية التلفزيونية، وفقا لـ«فرانس برس» اليوم الجمعة، أن الولايات المتحدة قتلت الرجل الثاني في تنظيم «داعش» خلال غارة جوية في سوريا، لكن القناة قالت إنه يدعي عبد الرحمن القادولي.

كما أعلن الموقع الإخباري «ديلي بيست» أيضا مقتل القادولي الذي قال إنه كان على وشك أن يصبح الرجل الثاني في التنظيم الذي يتولى قيادته أبو عمر البغدادي.

وقد عرضت وزارة العدل الأميركية مبلغ سبعة ملايين دولار لمن يدلي بمعلومات تقود إلى القادولي ما يجعله المسؤول الأرفع في التنظيم بعد البغدادي الذي «يساوي»عشرة ملايين دولار.

المزيد من بوابة الوسط