نيابة بلجيكا تنفي توقيف المشتبه به نجم العشراوي

نفت النيابة الفيدرالية البلجيكية، اليوم الأربعاء، توقيف نجم العشراوي المشتبه به الأبرز في اعتداءات باريس وبروكسل، والذي أعلنته وسيلتا إعلام بلجيكيتان ثم تراجعتا عن ذلك.

وقال الناطق باسم النيابة الفيدرالية أريك فإن در سبيت «لم يتم توقيف العشراوي»، وتراجعت صحيفة «درنيير أور» وإذاعة «أرتي ال إنفو» عن إعلانهما توقيف العشراوي في حي أندرلخت الشعبي في العاصمة البلجيكية، بحسب «فرانس برس».

وأوضحت «درنيير أور» على موقعها «خلافًا لما أعلناه فإن الموقوف في أندرلخت ليس نجم العشراوي»، من جهتها، كتبت «أر تي ال» «اعتداءات بروكسل: المشتبه به الموقف هذا الصباح في أندرلخت ليس نجم العشراوي».

وذكر المحققون البلجيكيون اسم العشراوي الإثنين الماضي بعد توقيف المشتبه به الأول في اعتداءات باريس صلاح عبدالسلام، وقالوا إنه سافر إلى المجر تحت اسم سفيان كيال في سبتمبر برفقة عبدالسلام المشتبه به الوحيد على قيد الحياة من المجموعة التي نفذت اعتداءات باريس.

وتشتبه السلطات أيضًا بأن العشراوي سافر إلى سورية في فبراير 2013، وعثر على البصمة الوراثية «دي إن إيه» للعشراوي (24 عامًا) على متفجرات استخدمت في اعتداءات باريس، حسبما أفاد مصدر قريب من التحقيق الفرنسي في مطلع الأسبوع الحالي.

وقال الادعاء البلجيكي الإثنين إن البصمة الوراثية للعشراوي عُثر عليها داخل شقة في حي شاربيك في بروكسل، ضبطت فيها الشرطة أيضًا معدات لصنع عبوات وبصمة لعبدالسلام في ديسمبر. وكشفت السلطات البلجيكية اليوم هوية انتحاريي هجمات بروكسل، وهما خالد وإبراهيم البكراوي وقالت إنهما كانا على علاقة بالمشتبه به الرئيسي في اعتداءات باريس في نوفمبر الماضي فيما تلاحق مهاجمًا ثالثًا.