استخلاص بيانات صندوق أسود انتشل من حطام «فلاي دبي»

قال محققون روس، اليوم الإثنين، إنهم تمكنوا من استخلاص البيانات من جهاز التسجيل الصوتي لمحادثات قمرة القيادة المتضرر، الذي انتشل من موقع تحطمت فيه طائرة في مطلع الأسبوع في جنوب روسيا، مما أسفر عن مقتل 62 شخصًا كانوا على متنها.

وأمر رئيس الوزراء الروسي ديمتري ميدفيديف المسؤولين اليوم بمراجعة مدى الحاجة لتشديد قواعد الطيران في البلاد بعد تحطم طائرة ركاب في حادث أودى بحياة 62 شخصًا كانوا على متنها، بحسب «رويترز». وتتمحور الأسئلة المطروحة حول أسباب مضي الطيار في محاولة الهبوط في الوقت الذي حولت فيه طائرة أخرى تتجه نحو المطار نفسه قبل وقت قصير مسارها بسبب الطقس السيئ.

وتحطمت الطائرة التي كانت تشغلها شركة «فلاي دبي» في الساعات الأولى من صباح السبت في ثاني محاولة هبوط لها في مطار روستوف أون دون في جنوب روسيا في أجواء عاصفة وهي تحاول الهبوط للمرة الثانية، وطالب ميدفيديف الحكومة بتحليل أسباب وقوع الحادث.

وقال رئيس الوزراء الروسي دون كثير من التفاصيل «إذا كانت هناك بعض المشكلات التكنولوجية فيتعين تحليلها، وأن تقدم مقترحات للحكومة بناء على هذه التحليلات لتجري بعض التعديلات على القواعد القائمة المتعلقة بالطيران في بلادنا. إذا كانت هناك حاجة لذلك».

وعثر على الصندوق الأسود الذي يسجل بيانات الرحلة دون تعرضه لأضرار كبيرة، بينما تعرض الصندوق الأسود الذي يسجل محادثات الطيارين في قمرة القيادة، والذي من المفترض أن يكشف المحادثات الأخيرة قبل التحطم، لأضرار بالغة مما دفع المسؤولين للإعلان في بادئ الأمر إن تلك العملية قد تستغرق أسابيع. وحتى الآن لم تشر أي تلميحات إلى احتمال تحطم الطائرة بسبب عمل إرهابي.

المزيد من بوابة الوسط