اعتقال معارضين في كوبا قبيل وصول أوباما

اعتقلت الشرطة الكوبية، اليوم الأحد، عشرات المحتجين المناهضين للحكومة الشيوعية قبل ساعات من موعد وصول الرئيس الأميركي باراك أوباما إلى هافانا في زيارة تستغرق ثلاثة أيام.

ونظمت الاحتجاج مجموعة «نساء في الثياب البيضاء» التي أسستها زوجات سجناء سياسيين سابقين، بحسب «فرانس برس».  وقامت الشرطة بوضع المعتقلين في عربات شرطة أمام كنيسة يحاولون عادة تنظيم تظاهرات أمامها كل يوم أحد تقريبًا.

ورغم أن الاعتقالات حدث أسبوعي، وغالبًا ما يتم الإفراج عن المعتقلين بسرعة، إلا أن الحادث يعد محرجًا قبل زيارة أوباما التاريخية إلى كوبا.  وأوباما هو أول رئيس أميركي يزور الجزيرة أثناء توليه منصبه منذ 88 عامًا، وتهدف زيارته إلى إنهاء الخلاف المستمر بين البلدين منذ عقود.

ويقول البيت الأبيض إن أوباما سيناقش مسألة حقوق الإنسان في كوبا، بينما تصر هافانا على أن السياسات الداخلية «غير قابلة للنقاش».  ورفضت الشرطة أن تصرح للصحفيين عن سبب اعتقالها المحتجين ومن بينهم بيرتا سولر زعيمة مجموعة «نساء في ثياب بيضاء».

المزيد من بوابة الوسط