4 قتلى و20 مصابًا في تفجير انتحاري بإسطنبول

أدت عملية انتحارية، وقعت اليوم السبت في قلب إسطنبول، إلى سقوط ثلاثة قتلى فضلاً عن منفذها، وإصابة 20 بجروح بينهم ثلاثة إصاباتهم خطيرة، بحسب ما أعلن محافظ المدينة واصب شاهين.

وأصيب ستة أشخاص أحدهم جروحه بالغة في الاعتداء الذي استهدف قلب كبرى مدن تركيا وطوقت الشرطة المكان، وفق شبكة «سي إن إن- تورك». واستهدف الاعتداء مركزًا تجاريًا في الشارع الذي يرتاده آلاف الأشخاص يوميًا، وكانت مروحية تحلق فوق المنطقة التي أرسلت إليها الشرطة خبراء متفجرات، وفق الشبكات التلفزيونية.

ومع اقتراب رأس السنة الكردية «النوروز» في 21 مارس، يخشى الجميع وقوع اعتداءات في تركيا. والبلد في حال الإنذار القصوى منذ العام الماضي إثر عملية انتحارية أوقعت 103 قتلى في أكتوبر أمام محطة القطارات الرئيسية في أنقرة، ونسبته السلطات التركية إلى تنظيم «داعش».

ووقع اعتداء بسيارة مفخخة، الأحد الماضي، أسفر عن 35 قتيلاً في قلب العاصمة التركية، بعد اعتداء مماثل في 17 فبراير أوقع 29 قتيلاً في وسط أنقرة أيضًا. وتبنت مجموعة «صقور حرية كردستان» المقربة من حزب العمال الكردستاني الاعتداءين، معلنة أنهما رد على الحملة العسكرية التي تشنها القوات التركية من جيش وشرطة في عدد من مدن الأناضول في جنوب شرق تركيا، حيث أكثرية من الأكراد.