الرئيس الفنزويلي يتهم المعارضة بالسعي إلى «زعزعة الاستقرار»

اتهم الرئيس الفنزويلي نيكولاس مادورو، الخميس، المعارضة التي حققت فوزًا ساحقًا في الانتخابات التشريعية الأخيرة بالسعي إلى «زعزعة» سلطته.

وأدلى مادورو بهذه التصريحات في ختام مؤتمر استثنائي في كراكاس للحزب الاشتراكي الموحد لفنزويلا الذي يتزعمه.

وقال الرئيس الفنزويلي، وفقًا لفرانس برس، إن «هذا اليمين شغله الشاغل هو مواصلة خطته الثابتة لزعزعة الاستقرار والانقلاب عبر استخدام الدستور».

وفازت المعارضة الموحدة في تحالف طاولة الوحدة الديمقراطية (يمين الوسط) بأغلبية الثلثين في البرلمان في انتصار تاريخي بعد 16 عامًا على حكم هوغو تشافيز (1999-2013) وتياره، في انتخابات جرت في جو من الاستياء الشعبي بسبب أزمة اقتصادية تمر بها الدولة النفطية.

وتبدو المعارضة مصممة، معتمدة في ذلك على اغلبيتها الواسعة التي تسمح لها بممارسة صلاحيات واسعة قد تصل إلى دفع الرئيس الى الرحيل المبكر بتقصير مدة ولايته.

وقال مادورو إن «الوقت ليس وقت التعايش مع البرجوازية ولا مع الإمبريالية».

المزيد من بوابة الوسط