4,6 مليون شخص في جنوب السودان بحاجة إلى مساعدات إنسانية بحلول الصيف

أعلنت الأمم المتحدة أمس الأربعاء أنَّ أكثر من أربعة ملايين نسمة من سكان جنوب السودان سيكونون بحاجة إلى مساعدات غذائية طارئة بحلول يوليو المقبل بسبب الحرب الأهلية.

وأكد تقرير الأمم المتحدة أنَّ من بين 4.6 مليون شخص في جنوب السودان بحاجة إلى مساعدات إنسانية بحلول الصيف، سيكون مليون شخص في وضع مأزوم، أي مرحلة ما قبل المجاعة، وفقًا لأحدث تقييم للوضع الإنساني في البلاد، وفق وكالة الأنباء الفرنسية.

وقال التقرير: «إنَّ انعدام الأمن الغذائي المتزايد هو نتيجة لهذا الصراع الذي طال أمده»، في موازاة ارتفاع هائل في أسعار الأغذية. والمناطق الأكثر تضررًا حاليًّا من الجوع هي في ولاية جونقلي (شمال) وأعالي النيل (جنوب)، وهما ولايتان من ثلاث تشهد معارك عنيفة. لكن سكان ولاية بحر الغزال في الشمال، بحاجة أيضًا إلى معونة غذائية بحيث لم تبق بمنأى عن النزاع.

وبدأت الحرب الأهلية في جنوب السودان في العاصمة (جوبا) في ديسمبر 2013 وانتشرت لتعم جميع أنحاء البلاد وتودي بحياة 50 ألف شخص على الأقل وتجبر أكثر من مليون على الفرار من منازلهم.