هجوم لـ«طالبان» على محكمة ومقتل ضابطين

هاجم ثلاثة انتحاريون من حركة «طالبان» محكمة في إقليم وردك الأفغاني، اليوم الثلاثاء فقتلوا ضابطين من الشرطة، قبل مقتلهم أثناء دخول المجمع، وفق ما ذكره قائد الشرطة في الإقليم.

وذكرت وكالة «رويترز» أنَّ انتحاريًّا فجَّر سترته الناسفة عند المدخل الأول للمحكمة.

وقال قائد الشرطة في وردك، خليل أندرابي: «تمكَّن مفجِّران من دخول المجمع لكن قواتنا الأمنية كانت مستعدة وقتلتهما بالرصاص قبل أن يصلا إلى المدخل الثاني».

وقال نائب حاكم إقليم بكتيكا، اليوم الثلاثاء، إنَّ ثمانية ضباط من الشرطة الأفغانية قُتلوا في كمين نصبته حركة «طالبان»، الليلة الماضية، في الإقليم شرق البلاد.

وقُتل 14 ضابط شرطة وسبعة من أفراد الجيش في اشتباكات عند نقطة تفتيش في منطقة ناو زاد، أمس الإثنين، بينهم قائد شرطة ناو زاد.

ويأتي الهجوم بعد سلسلة من الهجمات العنيفة في إقليم هلمند جنوب البلاد، حيث لا تزال القوات الأفغانية تقاتل «طالبان» في مناطق أمَّنتها القوات الأميركية والبريطانية سابقًا.