كيري: تحركات الحوثيين تُصعب وقف إطلاق النار في اليمن

أعرب وزير الخارجية الأميركي جون كيري اليوم الاثنين عن دعم واشنطن تمديد هدنة إنسانية في اليمن، ولكنه قال إن تحركات الحوثيين تُصعب تحقيق ذلك الآن.

ومنذ الثلاثاء الماضي التزمت قوات التحالف التي تقودها السعودية والمقاتلون الحوثيون إلى حد كبير بوقف إطلاق النار، الذي يهدف إلى توصيل الغذاء والوقود والمؤن الطبية إلى ملايين اليمنيين المحاصرين في الصراع منذ بدأ التحالف ضرباته الجوية في 26 مارس.

وقال كيري للصحفيين في العاصمة الكورية الجنوبية سول إن تحركات المقاتلين الحوثيين جعلت ذلك صعبًا وفق ما نقلته «رويترز».، وأضاف: «نعرف أن الحوثيين نقلوا بعض منصات إطلاق الصواريخ إلى الحدود وبموجب قواعد الاشتباك يفهم دائمًا إنه إذا قام طرف أو آخر بتحركات استباقية فإن ذلك يعد خرقًا لاتفاق وقف إطلاق النار».

وتحدث كيري عن دور السعودية، مؤكدًا أنها « قامت بتحرك بموجب قواعد الاشتباك، نواصل دعم فكرة تمديد الهدنة الإنسانية، ولكني أعتقد أنه في ظل الملابسات الحالية سيكون ذلك صعبًا».

وقال شاهد من «رويترز» إن التحالف الذي تقوده السعودية استأنف غاراته الجوية على الحوثيين في مدينة عدن بجنوب اليمن خلال الليل بعد انتهاء هدنة استمرت خمسة أيام، وأضاف أنه سُمع دوي انفجارات قرب مطار عدن ومنطقتي خور مكسر وكريتر بعد فترة وجيزة من انتهاء الهدنة.