«عاصفة الحزم»: صعدة هدف عسكري والهدنة الثلاثاء

واصلت طائرات قوات التحالف العربي لدعم الشرعية في اليمن، دك مواقع الحوثيين في صعدة، إذ شنت غارات على موقع للميليشيات في شمال المحافظة، ودمرت مجمعا حكوميا حوله الحوثي لمستودع أسلحة في الملاحيظ.

ويأتي ذلك بعد ساعات من إلقاء طائرات التحالف منشورات على صعدة، تدعو المدنيين إلى المغادرة، وفقا لموقع «العربية نت»، اليوم الجمعة.

وأعلنت قوات التحالف بقيادة السعودية أن الطرق الرئيسية مفتوحة لمغادرة المدنيين صعدة حتى المغيب، مؤكدة أن كل صعدة هدف عسكري اعتبارا من الساعة السابعة مساء اليوم. ودعت المدنيين في صعدة لمغادرتها قبل انتهاء المهلة بدقائق.

ومع اقتراب انتهاء المهلة، حلقت طائرات التحالف بكثافة في أجواء صعدة، واخترقت جدار الصوت فوق مران.

في السياق، أعلن وزير الخارجية السعودي، عادل الجبير، أن هدنة وقف إطلاق النار في اليمن ستبدأ الثلاثاء المقبل ولمدة 5 أيام، وفقا للمصدر ذاته.

وكانت قوات التحالف دمرت، فجر اليوم اليوم، مقر قيادة الميليشيات في ساقين بصعدة، ومجمع اتصالات المثلث بشكل تام، ومركزين للتحكم والسيطرة في بني معاذ في صعدة معقل الحوثيين، ومصنع ألغام في صعدة القديمة، ومركز قيادة للميليشيات في مذاب الصفراء.

المزيد من بوابة الوسط