طهران تطلق أفراد طاقم سفينة «مايرسك تيغريس»

أعلنت الناطقه باسم وزارة الخارجية الإيرانية، مرضية أفخم، اليوم الأربعاء، الإفراج عن أفراد طاقم سفينة الشحن الدنماركية «مايرسك تيغريس» التي اعترضتها البحرية الإيرانية الأسبوع الماضي.

وأشارت مرضية أفخم، بحسب «فرنس برس»، أن «أفراد طاقم السفينة الـ24 لا علاقة لهم بنظر الاعتراض وأنهم يتلقون مساعدة قنصلية»، لافتة إلى أن المفاوضات مستمرة بين الشركة الخاصة، مرجحة الوصول إلى تسوية للقضية خلال يومين.

وأجبرت البحرية الإيرانية في 28 أبريل سفينة تجارية تابعة لشركة مايرسك الدنماركية وترفع علم جزر مارشال، على التوجه إلى مرفأ إيراني، بينما كانت في منطقة مضيق هرمز، وذلك تنفيذًا لقرار قضائي لمصلحة شركة إيرانية. وطالبت الشركة الدنماركية بإطلاق سراح طاقم السفينة، مشيرة إلى أنهم «لا يتقاضون أجورهم من مايرسك».

وأشار التلفزيون الإيراني إلى أن أفراد الطاقم من جنسيات «بلغاريا وبورما ورومانيا وبريطانيا». وكررت مرضية أفخم أن اعتراض السفينة «مسألة قضائية وليست سياسية أو عسكرية». ويعتبر مضيق هرمز أبرز ممر لتصدير النفط بحريًا في العالم، حيث يمر من خلاله حوالى 30% من النفط الذي يصدر بحريًا عبر المضيق أي حوالي 17 مليون برميل يوميًا.

المزيد من بوابة الوسط