قوات «محدودة» من التحالف العربي على الأرض في عدن

أعلن مسؤول يمني محلي أن عددًا محدودًا من جنود التحالف العربي الذي تقوده السعودية انتشر اليوم الأحد على الأرض في مدينة عدن في جنوب اليمن، لدعم القوات التي تقاتل الحوثيين.

وقال المسؤول لوكالة الأنباء الفرنسية -طالبًا عدم الكشف عن اسمه- «دخلت قوة محدودة من التحالف إلى عدن وهناك قوة أخرى قادمة».

وبدوره قال مسؤول في «اللجان الشعبية»، القوات شبه العسكرية الموالية للرئيس المعترف به دوليًّا عبد ربه منصور هادي، للوكالة ذاتها «دخلت قوة محدودة لمشاركتنا في دحر الحوثيين وقوات علي عبدالله صالح» الرئيس اليمني السابق.

من جهته نفى ناطق سعودي لـ «رويترز» وصول قوات أجنبية إلى عدن «إلا أن التحالف مستمر في مساعدة القتال ضد الحوثيين».
 
في الشأن نفسه ذكرت «أسوشيتد برس» أن 20 جنديًا عربيًا على الأقل وصلوا إلى مدينة عدن الساحلية جنوب اليمن في مهمة «استطلاع»، وفق إفادة مسؤولين عسكريين يمنيين.

وقال المسؤولون وشهود عيان في عدن تم الاتصال بهم إن الجنود المتشحين بالسواد والأقنعة هبطوا اليوم الأحد في منطقة بين حي المنصورة وحي المطار في المدينة، وقالوا إن مروحية حلقت فوق منطقة الهبوط.

 ومنذ إطلاق العملية العسكرية في 26 مارس يكتفي التحالف العسكري العربي بشن غارات جوية ضد مواقع الحوثيين وحلفائهم في اليمن، وهذه أول مرة تفيد فيها تقارير عن انتشار بري.