وزير الدفاع الفرنسي في الإمارات لمحاولة بيع طائرات رافال

بدأ وزير الدفاع الفرنسي جان ايف لودريان مساء السبت زيارة إلى دولة الإمارات التي قد تكون مهتمة بشراء مقاتلات، وفق مصادر فرنسية.

وقالت المصادر نفسها إن الوزير الذي التقى الأحد الشيخ محمد بن زايد آل نهيان ولي عهد أبو ظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة، سيزور لاحقًا قطر، وفق وكالة الأنباء الفرنسية.

وبين الملفات التي ستكون موضع مشاورات بين باريس وأبوظبي محاربة الجهاديين في تنظيم «داعش» والاتفاق النووي مع إيران والحرب في اليمن.

وستوقع فرنسا وقطر الاثنين في الدوحة بحضور الرئيس فرنسوا هولاند عقدًا لشراء 24 طائرة رافال بقيمة 6,3 مليار يورو.

وهذا العقد سيكون الثالث الذي تفوز به مجموعة «داسو» في الخارج بعد الإعلان الشهر الماضي بيع الهند 36 مقاتلة رافال و24 طائرة إلى مصر في فبراير.

والإمارات من الدول التي أبدت اهتمامًا لشراء مقاتلة رافال الفرنسية.

وفي 16 أبريل أعلن وزير الخارجية الفرنسي لوران فابيوس أن «هناك مباحثات جارية مع الإمارات وتمضي في الاتجاه الصحيح».

وقبل أربعة أيام كان فابيوس التقى ولي عهد أبوظبي في السعودية، ومنذ توليه مهامه قام لودريان بنحو عشر زيارات لقطر والإمارات.

وتبحث فرنسا والإمارات منذ 2008 في استبدال طائرات ميراج 2000-9 في سلاح الجو الإماراتي بمقاتلات رافال.

وبعد الدوحة سيتوجه هولاند ولودريان وفابيوس الاثنين إلى الرياض، حيث تعقد الثلاثاء قمة لمجلس التعاون الخليجي (السعودية والبحرين والإمارات والكويت وعمان وقطر).

المزيد من بوابة الوسط