اعتقال 30 شخصًا خلال احتجاجات في ماليزيا

اعتقلت الشرطة الماليزية 30 شخصًا خلال مسيرة ضمت أكثر من عشرة آلاف في العاصمة كوالالمبور احتجاجًا على فرض ضريبة جديدة.

وذكرت الشرطة الماليزية أن المحتجين أطلقوا ألعابًا نارية وقنابل دخان على مبنى بنك قريب خلال تجمع أمس الجمعة أمام برجي بتروناس، وفق ما نقلته وكالة «رويترز» السبت.

وطالب المحتجون بإلغاء ضريبة على السلع والخدمات بدأ تطبيقها في أول أبريل بمعدل 6%.

وتعد هذه الاحتجاجات أكبر استعراض للسخط العام في ماليزيا منذ الاحتجاجات التي أثارتها مزاعم بحدوث تلاعب في الانتخابات السابقة، والتي نتج عنها إعادة انتخاب رئيس الوزراء نجيب عبد الرزاق بفارق بسيط قبل عامين.

وفرضت إدارة نجيب ضريبة الاستهلاك للمساعدة في تقليص عجز الموازنة، في الوقت الذي تعاني فيه ماليزيا من تراجع الأسعار العالمية لصادراتها من النفط والغاز الطبيعي.