«داعش» يتبنى قتل 15 جنديًا يمنيًا

بث تنظيم «داعش»، اليوم الخميس، شريط فيديو لما قال إنها عملية قطع رؤوس أربعة جنود يمنيين وقتل 11 جنديًا آخرين بالرصاص في محافظة شبوة جنوب شرق اليمن، بحسب «فرانس برس».

وصوَّر الشريط الجنود الشبان وهم يمثلون واحدًا تلو الآخر أمام كاميرا ثم القتلة وهم يشحذون سكاكين ويذبحون أربعة منهم ثم تدحرجت رؤوسهم أرضًا، بحسب الشريط الذي بثه موقع سايت الأميركي.

وأظهر الشريط عشرة جنود معصوبي الأعين وأيديهم موثّقة خلفهم، جالسين على الأرض قبل تلقي كل منهم رصاصة في الجبين ثم جنديًا آخر وقد مزَّقه الرصاص من الخلف.

وبحسب الموقع الأميركي، فإن تنظيم القاعدة نفى مسؤوليته عن عمليات القتل هذه التي تبنتها وحدة تابعة لتنظيم الدولة تطلق على نفسها «ولاية شبوة».

المزيد من بوابة الوسط