سورية تتهم تركيا بـ«العدوان على أراضيها»

اتهمت سورية تركيا بتقديم «إسناد ناري» ودعم لوجيستي إلى «تنظيمات إرهابية» هاجمت مدينة إدلب وبلدة جسر الشغور السوريتين.

ونقل التلفزيون الرسمي عن وزارة الخارجية السورية قولها إن «هجمات التنظيمات الإرهابية المسلحة على جسر الشغور واشتبرق وقبلهما مدن إدلب وكسب وحلب نفذت بدعم لوجيستي وإسناد ناري كثيف من الجيش التركي»، واصفة الواقعة بـ«عدوان تركي مباشر» على سورية.

وصعدت سورية مؤخرًا اتهاماتها لتركيا بمساعدة مقاتلي المعارضة والسماح بدخول آلاف المقاتلين الأجانب إلى البلاد، وترفض أنقرة تلك الاتهامات. وسددت السيطرة على إدلب قرب الحدود التركية الشهر الماضي وجسر الشغور الأسبوع الماضي ضربة للقوات الحكومية التي منيت بسلسلة من الانتكاسات في شمال وجنوب البلاد. وسيطر تحالف للمقاتلين الإسلاميين، الإثنين، على قاعدة عسكرية في شمال غرب سورية؛ مما قربهم من اللاذقية وهي أحد معاقل الرئيس بشار الأسد.