انتهاء «عاصفة الحزم» وبدء عملية «إعادة الأمل» باليمن

أعلنت قيادة دول التحالف، اليوم الثلاثاء، انتهاء هجمات «عاصفة الحزم» في اليمن وانطلاق عملية «إعادة الأمل» في اليمن. ونقل التليفزيون السعودي الرسمي عن القيادة العسكرية لقوة التحالف تأكيدها أن العملية انطلقت استجابة لطلب الرئيس اليمني عبد ربه منصور هادي.

وأشارت القيادة إلى أن قوات التحالف دمَّرت الأسلحة الثقيلة والصواريخ البالستية لقوات الحوثيين. وأصدرت وزارة الدفاع السعودية بيانًا، اليوم الثلاثاء، بشأن عمليات عاصفة الحزم، أكدت خلاله أنه تمت إزالة أي تهديد للسعودية وحدودها من الميليشيات الحوثية وميليشيات الرئيس المخلوع علي صالح.

وأكدت الوزارة أن الطلعات الجوية أزالت أي تهديد ضد السعودية ودول الجوار، وتدمير الصواريخ البالستية التي استولت عليها الميليشيات في اليمن. وقال البيان: «تعلن وزارة الدفاع بالمملكة العربية السعودية أنه على إثر انطلاق عملية (عاصفة الحزم) والتي شاركت فيها القوات المسلحة السعودية أدت إلى فرض السيطرة الجوية لمنع أي اعتداء ضد المملكة ودول المنطقة. فقد تمكنت الطلعات الجوية من إزالة التهديد على أمن المملكة العربية السعودية والدول المجاورة من خلال تدمير الأسلحة الثقيلة والصواريخ البالستية التي استولت عليها الميليشيات الحوثية والقوات الموالية لـ(علي عبدالله صالح ) من قواعد ومعسكرات الجيش اليمني».

المزيد من بوابة الوسط