أنباء عن مقتل عزة الدوري في العراق

أكد محافظ صلاح الدين في العراق مقتل عزة الدوري في اشتباك أمني في منطقة حمرين، وقد انتشرت صورة يعتقد أنها للدوري بعد مقتله.

وقال محافظ صلاح الدين، وفق «العربية. نت» اليوم الجمعة، إنه سيتم إجراء اختبار «دي إن إيه» لتأكيد أن الجثة هي جثة عزة الدوري.

ووصف محافظ صلاح الدين الدوري بأنه «كان العقل المدبر لتنظيم داعش بالعراق، ومقتله ضربة للتنظيم»، حسب قوله.

وعزة إبراهيم الدوري هو نائب الرئيس العراقي السابق صدام حسين، ويعتبر الدوري (المولود عام 1942)، الرجل الثاني في عهد صدام حسين، وشغل العديد من المناصب، أهمها نائب رئيس مجلس قيادة الثورة، وقبلها منصب وزير الداخلية ووزير الزراعة.

وفي السنوات الأخيرة، كان الدوري يقود تنظيمًا مسلحًا يعرف باسم «رجال الطريقة النقشبندية»، وهو تنظيم صوفي مسلح.

المزيد من بوابة الوسط