إيران: ليست لنا قوة عسكريَّة في اليمن

نفت إيران اعتقال اثنين من مستشاريها العسكريين في مدينة عدن اليمنية، ونقلت وكالة أنباء الجمهورية الإسلامية الإيرانية عن نائب وزير الخارجية، حسين أمير عبداللهيان، قوله: «إيران ليست لها أي قوة عسكرية في اليمن»، وقال مسلحون في مدينة عدن، أمس السبت، إنهم اعتقلوا ضابطين إيرانيين يقدمان المشورة للحوثيين في اليمن.

وفي سياق متطور طلبت الحكومة اليمنية من تحالف «عاصفة الحزم» تنفيذ حظر بحري في المياه الإقليمية لليمن. وأشار الناطق باسم التحالف، العميد أحمد عسيري، في بيان صحفي أن الحكومة طلبت تطوير الحصار البحري ليصبح حظرًا بحريًا على كافة الأنشطة في المياه اليمنية، وهو ما يعطي التحالف الحق القانوني في إيقاف وتفتيش السفن المارة في تلك المياه، داعيًا إلى التقيد بحظر دخول المياه الإقليمية اليمنية حتى لا تقع مشكلات.

ميدانيًا، قال العسيري إن غارات التحالف استهدفت الكهوف حول عدن، بعدما تلقى معلومات تفيد باستخدامها من قبل المتمردين في تخزين السلاح وإدارة العمليات العسكرية. وأوضح أن العمليات العكسرية تواصل التركيز على تحركات المتمردين «التي أصبحت أقل ومتمركزة داخل معسكرات الجيش الموالية للمتمردين». وقصفت طائرات التحالف تجمعات في جنوب الحديدة، كما تم استهداف مواقع داخل مطار صعدة.

ووصف الهجمات التي يشنها الحوثيون على الحدود السعودية بـ«غير المؤثرة»، مشيرًا إلى أن هدفها هو التخلص من الضغط الشديد على القيادات خاصة في صعدة.

المزيد من بوابة الوسط