الجيش السوري يصدُّ هجومًا لـ«داعش» على مطار السويداء

صدَّت القوات الحكومية السوريَّة هجومًا شنَّه تنظيم «داعش» على محيط مطار خلخلة العسكري في الريف الشمالي الشرقي لمدينة السويداء جنوب سورية بعد معارك قُتل خلالها 35 شخصًا من الطرفين.

وقال المرصد السوري لحقوق الإنسان إنَّ «الهجوم وقع بمحيط مطار خلخلة في ريف السويداء»، مرجحًا أن يكون منفذوه من عناصر التنظيم، وتمكّنت القوات الحكومية من صدَّ الهجوم. وقُتل في الهجوم والمعارك، التي تركزت في منطقة تل ظلفع ومحيطها شرق مطار خلخلة العسكري، 20 شخصًا من القوات الحكومية والمسلحين الموالين لها و15 مسلحًا من المهاجمين.

من جانبها، قالت شبكة سورية مباشر المعارضة إن الهجوم أدى إلى مقتل 50 شخصًا وإصابة العشرات من أفراد القوات الحكومية. وأشارت «سورية مباشر» إلى أن الاشتباكات استمرت ثماني ساعات وشملت مناطق البوحارات والمهجورة وتل ظلفع، منوهة بأنها تمثل خط الدفاع الأول للقوات الحكومية في المنطقة.

وأكدت وكالة الأنباء السورية «سانا» وقوع الهجوم، وأوردت أن «وحدات من الجيش والقوات المسلحة أحبطت محاولات إرهابيين من تنظيم داعش التسلل باتجاه قريتي ظلفع وأبو حارات بريف السويداء الشمالي وأوقعت العشرات منهم قتلى ومصابين».

ويقع المطار قرب طريق رئيسي يربط دمشق ومدينة السويداء الواقعتين تحت سيطرة القوات الحكومية، بينما تقع منطقة تل ظلفع على مقربة من حدود محافظة دمشق.