واشنطن ترد على خامنئي بشأن الاتفاق النووي

أكَّدت الولايات المتحدة الأميركية، الخميس، أنَّ الرفع المحتمل للعقوبات المفروضة على إيران بسبب برنامجها النووي سيتم «على مراحل»، بعد التوصل إلى اتفاق نهائي بين طهران والدول الكبرى.

وقال الناطق باسم الخارجية جيفري راثكي، بحسب «فرنس برس»: «سيتم تعليق العقوبات بشكل تدريجي وبشرط التثبت من أنَّ إيران تفي بالتزاماتها، بموجب خطة عمل كاملة ونهائية» المقرر توقيعها بحلول 30 يونيو المقبل. تصريحات الناطق جاءت عقب تشكيك مرشد الجمهورية الإيراني علي خامنئي في إمكانية التوصل إلى اتفاق نهائي قبل انتهاء ثلاثة أشهر.

وأضاف الناطق: «لن نرد على كل تصريح لمسؤول إيراني ولن نتفاوض علنًا»، بالتزامن مع التزام الحكومة الأميركية التكتم لعدة أشهر بشأن مضمون المباحثات حول برنامج إيران النووي. وبينما تريد إيران رفع العقوبات المفروضة عليها حال توقيع الاتفاق النهائي، أكد السؤول الأميركي مجددًا، الخميس، «أنَّ تعليق العقوبات أو تخفيفها لن تبدأ إلا بعد تنفيذ إيران الإجراءات الأساسيّة الخاصة ببرنامجها النووي».

المزيد من بوابة الوسط