إغلاق برج إيفل في يوم إضراب كبير بفرنسا

أغلق برج إيفل والكثير من المدارس في أنحاء فرنسا، ولم يذهب عمال المراقبة الجوية إلى عملهم، اليوم الخميس، للمشاركة في احتجاجات وإضرابات على مستوى البلاد لرفع الصوت بمجموعة من الشكاوى والمظالم ضد الحكومة.

وشارك آلاف المحتجين الذين استخدموا صافرات ولوحوا بلافتات النقابات، في مسيرات في باريس دعمًا للحركة التي اجتذبت كثيرين من عمال القطاعين العام والخاص.

ومن المحتمل أن تزيد الحركة من الضغط على الحكومة الاشتراكية للرئيس فرنسوا أولاند، والتي لا تتمتع بالشعبية من الأساس، وفقًا لـ «أسوشيتد برس».

تأتي المظاهرات والإضرابات في الدولة التي لا تعادي الاحتجاجات بعد شكاوى من جماعات مختلفة من الأطباء وكتاب العدل من إصلاحات حكومية حديثة، وكان على رأس المضربين عمال المراقبة الجوية الفرنسية والعاملين في إذاعة الدولة.