مقتل 11 شخصًا على الأقل في مواجهات في عدن

قتل 11 شخصًا على الأقل، اليوم الأربعاء، في عدن خلال مواجهات جديدة بين المتمردين الحوثيين والمقاتلين الموالين للرئيس عبد ربه منصور هادي المتواجد في السعودية.

وما زال الحوثيون وحلفاؤهم يحاولون السيطرة على مدينة عدن الجنوبية بعد 14 يومًا على انطلاق عملية «عاصفة الحزم» التي تقودها السعودية مع تحالف عربي، وفقًا لـ«فرانس برس».

وذكر مصدر عسكري أن مقاتلي اللجان الشعبية الموالية لهادي هاجموا مواقع للحوثيين في حي دار سعيد شمال عدن، وأسفرت المعارك عن مقتل ثمانية حوثيين وثلاثة من المقاتلين الموالين لهادي.

وشنت مقاتلات التحالف خلال الليل غارات جديدة استهدفت مطار عدن الذي يسيطر عليه الحوثيون والقوات الموالية للرئيس السابق علي عبد الله صالح.

كما شن طيران التحالف غارات على قاعدة العند الجوية في محافظة لحج شمال عدن، وهي أيضًا تحت سيطرة الحوثيين.

وكان الصليب الأحمر الدولي حذر، الثلاثاء، من وضع إنساني «كارثي» في عدن.