العثور على 10 مقابر جماعية بوسط تكريت

عثرت قوات الأمن العراقية، الأحد، على عشر مقابر جماعية لضحايا أحداث سبايكر في منطقة القصور الرئاسية وسط تكريت، التي شهدت مواجهات عسكرية واسعة بين مقاتلي تنظيم «داعش» والقوات العراقية بدعم الحشد الشعبي.

ونقلت وكالة الأنباء العراقية عن مصدر أمني، أنَّ القوات الأمنية حوّطت المقابر وتحفّظت عليها لحين فتحها من قبل الجهات المختصة.
واستطاعت القوات الأمنية العراقية بدعم من الحشد الشعبي، تحرير تكريت الأسبوع الماضي من مقاتلي «داعش»، وتم العثور على مقابر جماعية ومكان الإعدامات التي نفَّذها التنظيم في القصور الرئاسية بقضاء تكريت.

وأفاد المصدر بأنّ إحدى المقابر الجماعية التي تم فتحها تضم رفات 100 قتيل من ضحايا سبايكر.

وفي سياق متصل، شنّت قوات التحالف الدولي التي تقود الولايات المتحدة ضربات جوية ضد تنظيم «داعش» في العراق وسورية.

وذكرت قوة المهام المشتركة الأحد أنَّ قوات التحالف نفّذت 15 ضربة جوية في سورية والعراق ضد «داعش» خلال الأربع والعشرين ساعة المنصرمة، لافتة في بيان نقلته «رويترز» إلى أنَّ ثلاث ضربات استهدفت المتشددين في سورية، و12 ضربة وجهت لأهداف في العراق بينها خمس ضربات قرب مدينة الموصل.

المزيد من بوابة الوسط