«داعش» يدمر مدينة الحضر الأثرية في العراق

قام مقاتلو تنظيم «داعش» بتدمير آثار مدينة الحضر العراقية مستخدمين المطارق وبنادق «AK-47»، استمرارًا لسلسلة اعتداء التنظيم على الآثار والمناطق التراثية بالدول الموجود بها، خاصة في العراق وسورية.

وذكرت جريدة «ديلي ميل» البريطانية، أمس السبت، أنَّ تنظيم «داعش» نشر مقطعًا مصوَّرًا لمقاتليه وهم يدمِّرون التماثيل والأضرحة في المدينة الأثرية الموجودة منذ أكثر من ألفي عام، ووضعتها منظمة «اليونيسكو» ضمن قائمة التراث الإنساني العالمي في العراق العام 1987. ويظهر في الفيديو مقاتلو التنظيم يدمِّرون تماثيل نصفية، يستهدفونها باستخدام البنادق «كلاشينكوف».

وعزا التنظيم سبب تدمير الآثار إلى أنَّها «تُعبد من دون الله»، وفق ما جاء في الفيديو الذي نشره التنظيم على المواقع الجهادية الخاصة به. ويحاول تنظيم «داعش» إنشاء «خلافة إسلامية» في الدول الموجود بها.

وقام مقاتلو التنظيم، في وقت سابق، بتدمير آثار قبطية واستبدال علم التنظيم الأسود بالصلبان في مدينة نينوى العراقية، وكرَّر التنظيم تلك الأفعال في مدينة نمرود العراقية ومكتبة الموصل المركزية، مدمِّرين أكثر من عشرة آلاف قطعة أثرية وكتب ومخطوطات.