فوز الحاكم العسكري السابق برئاسة نيجيريا

أعلن حزب «مؤتمر كل التقدميين» المُعارض في نيجيريا عن فوز مرشحه الحاكم العسكري الأسبق محمد بخاري في انتخابات الرئاسة الثلاثاء. وقال الناطق باسم الحزب لاي محمد، وفق «رويترز»: «هذه أول مرة يتم فيها إزاحة حكومة من السلطة عبر السبل الديمقراطية. الشعب النيجيري قال كلمته».

وأضاف أنَّ الحزب لا يرى أي سبب للشك في أن الرئيس جودلاك جوناثان سيقر بالهزيمة. وتابع لاي محمد: «لقد قال عدة مرات إنّه سيتخلّى عن السلطة إذا لم يتم انتخابه في انتخابات حرة ونزيهة».

وحكم الجنرال السابق محمد بخاري البلاد عام 1983 بعدما وصل إلى السلطة في انقلاب عسكري، قبل أنْ يرحل بانقلاب عسكري قاده الجنرال إبراهيم بابانجيدا في أغسطس 1985. وأعلن بعدها انحيازه للديمقراطية.

وشهدت أعوام حكم جوناثان الخمسة فضائح فساد وانطلاق الحملة العسكرية التي تقودها جماعة بوكو حرام. ويتولّى حزب الشعب الديمقراطي الذي ينتمي إليه إدارة البلاد منذ انتهاء الحكم العسكري عام 1999. وأشار متابعون للانتخابات إلى أنَّ مقتل أكثر من 12 ناخبًا على يد متشددي «بوكو حرام» في الشمال الشرقي، بالإضافة إلى بعض المشكلات التقنية كانا من العوامل التي لعبت دورًا في تلك النتيجة.

المزيد من بوابة الوسط