لافروف يرى الفرصة جيدة لنجاح المحادثات النووية الإيرانية

أعلن وزير الخارجية الروسي، سيرغي لافروف، انضمامه ثانية للمحادثات التي تجري في لوزان بشأن برنامج إيران النووي، اليوم الثلاثاء.

وأضاف في مؤتمر صحفي في موسكو: «فرص نجاحها كبيرة... قد لا تكون بنسبة 100%، ولكن لا يمكن التأكد من أي شيء بنسبة 100%، الاحتمالات قابلة للتنفيذ ما لم يتشدد أي من الأطراف في مواقفه في آخر لحظة».

وكانت روسيا أعربت، أمس الاثنين، عن تفاؤلها بوجود «إشارات إيجابية» في المحادثات النووية التي تستضيفها مدينة لوزان السويسرية بين الدول الست الكبرى وطهران بشأن الملف النووي الإيراني.

وقال الناطق باسم الكرملين، ديمتري بيسكوف، للصحفيين في موسكو إنه من المبكر الحديث عن النتيجة المحتملة للمحادثات القائمة.

وأضاف بيسكوف قائلاً: «دعونا لا نتكهن حاليًا فيما إذا كان نصف الكوب مليئًا أم فارغًا، هناك عدد من الإشارات الإيجابية في لوزان، حيث يعمل وزراء (الخارجية)، دعونا ننتظر رد الفعل من هناك»، ولم يفصح بيسكوف عن أي تفاصيل إضافية.