شهود:‭ ‬سفن حربية تقصف حوثيين قرب عدن

أفاد سكان يمنيون، الإثنين، بإن سفنًا حربية قصفت تجمعًا من المقاتلين الحوثيين والقوات الموالية للرئيس السابق علي عبدالله صالح أثناء محاولتهم التقدم صوب مدينة عدن الساحلية الجنوبية.

وقالت مصادر، بحسب «رويترز»، إن المقاتلين الحوثيين المتحالفين مع إيران تقدموا اليوم صوب الضواحي الشمالية الشرقية لمدينة عدن الساحلية، وسط اشتباكات عنيفة مع موالين للرئيس عبدربه منصور هادي.

وسمع شهود دوي انفجارات قوية عقب تحليق طائرة حربية فوقهم، وكان مقاتلون موالون لهادي قالوا في وقت سابق إن نيران المدفعية والصواريخ قصفت مشارف المدينة، بعدما شن الحوثيون هجومًا جديدًا من ناحية الشرق على طريق ساحلي مطل على بحر العرب.

وعدن هي آخر معاقل هادي ولا تزال محاصرة رغم الغارات الجوية التي تقودها السعودية، والتي بدأت منذ خمسة أيام بهدف وقف تقدم الحوثيين. وفي شمال عدن، أفاد سكان في مدينة الضالع بأن مقاتلين حوثيين تدعمهم وحدات في الجيش موالية للرئيس السابق علي عبدالله صالح قصفوا مقاتلين منافسين بالدبابات والمدفعية. وأضافوا أن خمسة مدنيين قتلوا في معارك ضارية بالشوارع.

وقال عمال إغاثة إن ضربة جوية قصفت منطقة مخيم المزرق للاجئين في مديرية حرض بشمال اليمن اليوم؛ مما أسفر عن مقتل 21 شخصًا.

المزيد من بوابة الوسط