أميركا تجلي قواتها الخاصة من اليمن

أجلت الولايات المتحدة 100 جندي من قواتها الخاصة من اليمن بحسب شبكة تلفزيون «سي.إن.إن». وأشارت إلى أنَّ أميركا أجلت قواتها من اليمن بعد يوم على مقتل 137 شخصًا خلال تفجيرين انتحاريين في هجمات بالعاصمة صنعاء.

ونقلت «سي.إن.إن» عن مصادر في المنطقة أن الجنود الذين قاموا بعمليات ضد تنظيم القاعدة وجماعات متشددة هم آخر الجنود الأميركيين المتمركزين في اليمن. وأغلقت الولايات المتحدة سفارتها في صنعاء الشهر الماضي بعدما سيطر المسلحون الحوثيون على العاصمة.

ومن جانبه، دعا الرئيس اليمني عبدربه منصور هادي المسلحين الحوثيين، السبت، إلى الانسحاب من الوزارات في صنعاء. وطالب هادي، عبر أول كلمة تلفزيونية منذ فراره من العاصمة إلى عدن الشهر الماضي، كافة الأطراف إلى المشاركة في محادثات بالعاصمة السعودية الرياض لحل الأزمة السياسية في البلاد.

ووصف الرئيس اليمني جماعة الحوثي بـ«مدبري انقلاب»، لافتًا إلى أن ذهابه إلى عدن كان بهدف الحفاظ على وحدة البلاد.

المزيد من بوابة الوسط