اتفاقية دفاع مشترك بين اليابان وإندونيسيا

توقع اليابان وإندونيسيا اتفاقية دفاعية الأسبوع المقبل؛ في إطار مساع تبذلها طوكيو مؤخرًا لصياغة علاقات أكثر متانة مع دول جنوب شرق آسيا لبناء تحالف موازٍ في مواجهة الصين.

وقال مسؤولون في الحكومتين اليابانية والإندونيسية، الخميس، إن الرئيس الإندونيسي جوكو ويدودو سيزور طوكيو الأسبوع المقبل ليوقع اتفاقية مع رئيس الوزراء الياباني شينزو آبي؛ لزيادة التعاون في مجال التدريب والتكنولوجيا العسكرية، بحسب «رويترز».

وعززت اليابان شراكاتها العسكرية مع الفلبين وفيتنام اللتين تخوضان نزاعًا حدوديًا مع الصين في البحر الجنوبي. وتخوض اليابان بدورها نزاعًا مريرًا مع الصين أيضًا على سيادة جزر غير مأهولة في بحر الصين الشرقي. وفي الوقت الحالي يربط البلدين فقط اتفاق لتبادل البعثات الطلابية في الكليات الحربية.

وعلى الرغم من أن الاتفاقية الدفاعية لن تكون ملزمة للطرفين لكنَّها تعتبر خطوة أولى على طريق تعزيز العلاقات في هذا المجال. وذكر مسؤول في الخارجية اليابانية أن زيارة ويدودو ستبعث «برسالة هامة»؛ كونها أول زيارة خارج منطقة جنوب شرق آسيا. وصرّح مسؤول في الحكومة الإندونيسية أن اتفاقية الدفاع ستكون «ذات أهمية كبيرة» للدولتين.