قبول دعوى جنائية ضد رئيسة الوزراء السابقة في تايلاند

قبلت المحكمة العليا في تايلاند، اليوم الخميس، دعوى جنائية ضد رئيسة الوزراء السابقة، ينجلوك شيناواترا، لاتهامها بإساءة إدارة برنامج لدعم الأرز كلَّف الدولة مليارات الدولارات.

ونقلت «رويترز» عن بيان للمحكمة قالت فيه: «هذه القضية تقع في نطاق اختصاص المحكمة العليا، ولهذا قبلنا القضية وحدَّدنا موعدًا للجلسة الأولى للمحاكمة في 19 مايو».

ومُنعت ينجلوك من ممارسة العمل السياسي لمدة خمس سنوات، يناير الماضي، بعد أنْ أدانتها هيئة تشريعية، يدعمها الجيش، بالفساد في ما يتصل بمشروع دعم الأرز.

ولم تحضر ينجلوك جلسة اليوم في المحكمة ونفت الاتهامات، ودافعت عن سياسة الأرز القائمة على شرائه من المزارعين بأسعار أعلى من سعر السوق واعتبرت الاتهامات ضدها «ذات دوافع سياسية».

ودافعت ينجلوك عن نفسها، وعلَّقت على موقع «فيسبوك» تقول: «طوال فترة عملي كرئيسة للوزراء كنت أعمل بشرف وأؤدي واجباتي بطريقة صحيحة وفقًا لنصوص الدستور والقانون في كل شيء. إنَّ سياسة الأرز كانت سياسة وَضَعَ الناس ثقتهم في لتطبيقها».

ويعتقد أنصار ينجلوك أنَّ هدف المؤسسة الملكية والعسكرية من تلك القضية هو القضاء على النفوذ السياسي لأسرتها خاصة شقيقها رئيس الوزراء الأسبق، تاكسين شيناواترا.

المزيد من بوابة الوسط