انفجار جنوب أفغانستان يقتل 7 أشخاص

تسبَّب انفجار شاحنة ملغومة، اليوم الأربعاء، في مقتل سبعة وإصابة عشرين آخرين أمام مجمَّع حاكم إقليم هلمند جنوب أفغانستان، في الوقت الذي تقوم فيه القوات الأفغانية بعملية كبرى لطرد مقاتلي «طالبان».

وقال الناطق باسم قائد شرطة هلمند، فريد أحمد عبيدي، نقلت عنه وكالة «رويترز»، إنَّ المتفجِّرات كانت موضوعة في شاحنة صغيرة متوقِّفة أمام المجمَّع في مدينة لشكركاه عاصمة الإقليم.

ويُعد هذا الهجوم هو الثاني في منطقة لشكركاه هذا الشهر بعد مقتل سبعة وإصابة 20 في تفجير انتحاري عند نقطة تفتيش، في العاشر من مارس.

وبدأت قوات الأمن الأفغانية عملية «ذو الفقار»، منتصف فبراير، لطرد مقاتلي «طالبان» من إقليم هلمند، في أول هجوم تشنه بعد انسحاب معظم القوات الأجنبية ديسمبر الماضي.

وقتلت القوات الأفغانية، الأحد الماضي، عشرة متمردين في هلمند، تعتقد الحكومة أنَّهم يقاتلون في صفوف تنظيم «داعش»، وقال مسؤولون إنَّ بين القتلى الزعيم الفعلي للتنظيم المتشدِّد في الإقليم.

المزيد من بوابة الوسط