«داعش» يخطط لقطع مياه نهر الفرات

كشف مصدر عراقي أمني وجود معلومات استخبارية تفيد بأنَّ تنظيم «داعش» يخطِّط لقطع مياه نهر الفرات، بهدف إغراق مناطق غرب العاصمة، تمهيدًا لشنِّ هجوم واسع النطاق على ناحية عامرية الفلوجة.

وأكد المصدر، اليوم الأحد، مقتل نحو 650 مسلحًا على الأقل من مقاتلي التنظيم في محافظة صلاح الدين شمال العراق، خلال أقل من أسبوعين، مشيرا إلى استمرار وصول تعزيزات عسكرية إلى صلاح الدين تمهيدًا لعملية اقتحام تكريت. وأضاف أنَّ هذه التعزيزات اشتبكت مرات عديدة مع مسلحي «داعش» في طريقها إلى المحافظة.

ورصدت مصادر عسكرية تحركات لمسلحي «داعش» في مدينة الفلوجة، ثاني أكبر مدن المحافظة، وفق ما ذكرته «سكاي نيوز عربية».

ويستمر الجيش العراقي ومقاتلون متطوِّعون متحالفون معه، في قصف مواقع تنظيم «داعش» في بلدتي العلم والدور على مشارف مدينة تكريت، في مساعٍ لقطع طرق الإمداد لمسلحي التنظيم المسيطرين على مركز المحافظة.

ويسيطر التنظيم المتشدِّد على مساحات واسعة في العراق وسورية، على الرغم من المقاومة من القوات الحكومية في البلدين، والغارات الجوِّية لقوات التحالف الدولي.