مشتبه به في اغتيال نيمتسوف خدم في الشرطة الشيشانية

ذكر أحد مسؤولي إنفاذ القانون في روسيا أنَّ أحد الرجلين المشتبه في ضلوعهما باغتيال المعارض بوريس نيمتسوف كان يخدم في إحدى وحدات الشرطة في الشيشان.

ونقلت وكالات الأنباء الروسية الرسمية عن ألبرت باراخاييف، سكرتير مجلس الأمن في جمهورية الأنجوش المجاورة التي تتمتع بالحكم الذاتي، قول: «إنَّ داداييف خَدَمَ حوالي عشر سنوات في وحدة تابعة لوزارة الداخلية في الشيشان»، وفق ما ذكرته وكالة «رويترز».

ولم يتضح على الفور ما إذا كان داداباييف لا يزال في الخدمة أم لا. ولم تصدر السلطات الشيشانية أي تأكيد لهذه المعلومات.

واعتقلت الشرطة رجلان، أمس السبت، للاشتباه بصلتهما بالقضية وهما أنزور جوباشيف وزور داداييف ويتوقع أن يمثلا أمام قاضي التحقيق في محكمة في موسكو، اليوم الأحد، ليصدر أمرٌ رسمي باعتقالهما.

وقُتل نيمتسوف بالرصاص ليلة 27 فبراير على مقربة من أسوار الكرملين في أبرز جريمة اغتيال تطال شخصيات معارضة خلال فترة حكم الرئيس الروسي فلاديمير بوتين.

المزيد من بوابة الوسط