الجيش العراقي يجبر «داعش» على الفرار من عدة مدن

تقدّمت قوات الجيش العراقي بمساندة العشائر في عـدد من المـدن العراقية، اليوم السبت، وسط أنباء عن مقتل وهروب العديد من عناصر تنظيم «داعش». واستعاد الجيش العراقي السيطرة على بلدة البغدادي، الواقعة في محافظة الأنبار غرب العراق، نتيجة الحملة العسكرية الموسعة التي تهدف إلى طرد التنظيم من المحافظات التي يسيطر عليها.

وقال مصدر عسكري، وفق وكالة أنباء الإعلام العراقي «واع»، إن «تقـدمًا واضحـًا للقوات الأمنية بمساندة العشائر، انطلق من أربعة محاور، ابتداء من مدينة الرمادي مرورًا بالكرمة وصولاً إلى جزيرة الخالدية»، مشيرًا إلى «مقتل العشرات من تنظيم داعش الإرهابي في منطقة الحوز وسط مدينة الرمادي والكرمة شرق الفلوجة».

وأضاف المصدر أن «حالة من الفوضى تسـود صفوف داعش الإرهابي»، لافتًا إلى «مقتل العشرات من عناصره، فضلاً عن هروب الكثير من قادته إلى خارج المحافظة».

يذكر أن القوات الأمنية بمساندة العشائر، تحاصر مدينة كبيسة غرب محافظة الأنبار، تمهيدًا لاقتحامها خلال ساعات. والعمليات العسكرية مدعومة من قبل طيران التحالف الدولي؛ ممّا أسفر عن هروب جماعي لعناصر تنظيم «داعش» من المدينة تزامنًا مع بدء العمليات العسكرية.