نتنياهو ردًا على أوباما: «قدمت بديلًا حقيقيًا عن الاتفاق مع إيران»

وصف رئيس الوزراء الإسرائيلي، بنيامين نتنياهو، اليوم الأربعاء، الحل الذي قدمه خلال خطابه أمام الكونغرس الأميركي بكونه «بديلاً عمليًا للاتفاق النووي مع إيران».

وكان الرئيس الأميركي باراك أوباما قال عن خطاب نتنياهو الذي ألقاه بشأن الأزمة الإيرانية في الكونغرس، أمس الثلاثاء، إنه لم يقدم جديدًا.

وصرح نتنياهو عقب وصوله إلى إسرائيل: «اقترحت بديلًا عمليًا في خطابي في الكونغرس، يطيل من المدة التي تستغرقها إيران لتمتلك سلاحًا نوويًا بسنوات إذا قررت انتهاك الاتفاق، وذلك من خلال فرض عقوبات أشد»، وفق ما نقلته «رويترز».

ووجه الجمهوريون المسيطرون على الكونغرس الدعوة لنتنياهو لإلقاء كلمة أمام المشرعين دون التشاور مع أوباما أو مسؤولين ديمقراطيين.

ورأى منتقدون في إسرائيل أن الخطاب أضر بالتحالف الاستراتيجي بين إسرائيل والولايات المتحدة، ووصفت زعيمة الديمقراطيين في مجلس النواب، نانسي بيلوسي، الخطاب بكونه «إهانة لذكاء الولايات المتحدة»، فيما قالت واشنطن إنه أقحم الصراعات الحزبية في العلاقات الأميركية - الإسرائيلية.

وبدأ وزير الخارجية الأميركي، جون كيري، ونظيره الإيراني، محمد جواد ظريف، اليوم الأربعاء، يومهما الثالث من المحادثات في بلدة مونترو السويسرية على أمل التوصل لاتفاق إطار بنهاية مارس.

المزيد من بوابة الوسط