مقتل عضوين يشتبه بانتمائهما لـ«القاعدة» في هجوم جنوب اليمن

قال سكان يمنيون إنَّ طائرة دون طيار قتلت، اليوم الاثنين، اثنين يشتبه بانتمائهما لتنظيم «القاعدة» في محافظة شبوة جنوب اليمن.

وكان الشخصان يستقلان عربة أثناء قصف الطائرة لهما، وفقًا لما ذكرته وكالة «رويترز».

ولا يعد الهجوم الأول من نوعه هذا العام، إذ نُفِّذت ست هجمات على الأقل بطائرة دون طيار في اليمن تسببت في مقتل 20 شخصًا على الأقل.

وقال مسؤولون أمنيون يمنيون لـ«رويترز» إنَّ أربعة متشددين يشتبه بأنَّهم ينتمون لتنظيم «القاعدة» قُتلوا في هجوم في شبوة الأسبوع الماضي.

وتتعاون أميركا منذ سنوات مع قوات الأمن اليمنية في ملاحقة واستهداف أعضاء «القاعدة» في اليمن، وهي استراتيجية لاقت انتقادات من جماعات حقوقية لتسببها في سقوط قتلى من المدنيين بشكل متكرر. وتعترف واشنطن باستخدام طائرات دون طيار لاستهداف عناصر «القاعدة» في اليمن، لكنها لا تعلق على الهجمات علنًا.

ويعد التنظيم في جزيرة العرب أحد أخطر فروع شبكاته التي أسسها أسامة بن لادن.

المزيد من بوابة الوسط