البرلمان العربي يُشيد باعتراف«النواب» الإيطالي بدولة فلسطين

ثمَّن رئيس البرلمان العربي، أحمد الجروان، اليوم السبت، قرار البرلمان الإيطالي الاعتراف بدولة فلسطين، الذي أقره أمس الجمعة. وقال الجروان، في بيان نقلته وكاله الأنباء والمعلومات الفلسطينية «وفا»، إن قرار البرلمان الإيطالي من شأنه أن يدعم ويعزز فرص السلام، مشيدًا بجهود وزير الخارجية الإيطالي من أجل تحقيق تسوية سلمية للقضية الفلسطينية، معربًا عن أمله في أن تحول الحكومة الإيطالية دعوة البرلمان الإيطالي إلى اعتراف كامل بالدولة الفلسطينية.

واعتبر الجروان تصويت أغلبية نواب البرلمان الإيطالي لصالح القرار يعكس مدى التوافق بين كافة المكونات الحزبية الإيطالية حول الموقف من القضية الفلسطينية وحقوق الشعب الفلسطيني المشروعة. وتابع البيان: «القرار يُبيّن مدى وقوف الشعوب الحرة حول العالم والبرلمانات الأوروبية، بجانب حق الشعب الفلسطيني في إقامة دولته المستقلة»، موجهًا الشكر باسم الشعب العربي للبرلمان الإيطالي على قراره.

ورحبت الرئاسة الفلسطينية بالقرار، أمس، مؤكدة أنه سيدعم المسيرة السلمية ويعزّز فرص السلام وإنقاذ حل الدولتين المدعوم من قبل المجتمع الدولي. وأعربت عن أملها في أن تقوم الحكومة الإيطالية بتحويل دعوة البرلمان الإيطالي إلى اعتراف كامل بالدولة الفلسطينية، مشددة على التزام الجانب الفلسطيني بتحقيق السلام العادل والدائم القائم على قرارات الشرعية الدولية وفق مبدأ حل الدولتين لإقامة دولة فلسطينية مستقلة وعاصمتها القدس الشرقية، تعيش إلى جانب إسرائيل بأمن واستقرار وحسن جوار.

فيما أعربت عضو اللجنة التنفيذية لمنظمة التحرير الفلسطينية، حنان عشراوي، عن استيائها من تصويت البرلمان الإيطالي على الاعتراف المشروط بالدولة الفلسطينية، على الرغم من ترحيب الرئاسة ووزارة الخارجية الفلسطينيتين والمجلس الوطني بالقرار.