مسيرات مؤيدة للجيش ضد «بوكو حرام» في الكاميرون

خرج آلاف المواطنين في مسيرة بمدينة ياوندي عاصمة الكاميرون دعمًا للجيش الكاميروني في المعارك التي يخوضها مع جيرانه في المنطقة ضد جماعة «بوكو حرام»، اليوم السبت.

وقال أحد المنظمين إن المسيرة تهدف إلى توعية الرأي العام، ولا سيما في الأقاليم الجنوبية، بشأن الخطر الذي تمثله جماعة «بوكو حرام» والتي تنفذ عمليات عبر الحدود بشكل منتظم في أقصى الشمال.

وقال جوباي جاتاما وهو رئيس تحرير جريدة كاميرونية: «من المهم أن نبلغ سكان الكاميرون بأننا في حالة حرب، وأن جزءًا من هذه البلاد يعاني، لقد تشرد نحو 150 ألف شخص بسبب الصراع»، مشيرًا إلى إغلاق نحو 170 مدرسة في شمال الكاميرون بسبب المعارك مع الجماعة، وفق ما نقلته وكالة «رويترز».

وتسببت المعارك في نزوح الآلاف عبر الحدود إلى الكاميرون من شمال شرق نيجيريا، حيث تسعى «بوكو حرام» لإقامة إمارة إسلامية.

ونفذت دول بحيرة تشاد، وهي نيجيريا والكاميرون والنيجر وتشاد التي تواجه خطر الجماعة عملية مشتركة لقمع التمرد، وتزعم أنها استعادت أراضي من الجماعة في الأسابيع الأخيرة.

وتعمل دول نيجيريا والكاميرون والنيجر وتشاد عملية عسكرية مشتركة لوقف تحركات الجماعة، ونجحوا في الأسابيع الأخيرة في استعادة أراضٍ واقعة تحت سيطرتها.

المزيد من بوابة الوسط