لبنان: إصابة ثلاثة جنود في اشتباكات على الحدود السورية

أصيب ثلاثة مجندين من الجيش اللبناني خلال اشتباكات مع مسلحين بعد عملية عسكرية نفَّذها الجيش في المنطقة الحدودية مع سورية شمال شرق البلاد.

وقالت مديرية التوجيه بقيادة الجيش في بيان، نقلته وكالة الأنباء اللبنانية، إنَّ وحدات عسكرية تمكَّنت من إحكام السيطرة على مرتفعين قرب «تلة الحمرا» بأطراف بلدة «راس بعلبك» الحدودية مع سورية لمنع تسلل المسلحين إلى المنطقة.

وأشار إلى مصادرة عبوات ناسفة وأسلحة وذخائر وعتاد عسكري للمسلّحين خلال العملية. وذكر الجيش أنَّ اشتباكات اندلعت مع الجماعات المتشددة في المنطقة؛ عقب العملية استخدمت فيها المدفعية والأسلحة الثقيلة لاستهداف تحركات وتجمعات المسلحين، وهو ما أسفر عن إصابات مباشرة في صفوف المسلحين.

ولفت إلى أنَّ ثلاثة عسكريين لبنانيين أصيبوا بجروح غير خطرة خلال الاشتباكات. وشهدت منطقة «تلة الحمرا» خلال شهر يناير الماضي اشتباكات عنيفة بين وحدات الجيش المُنتشرة في المنطقة ومسلّحين ينتمون لجماعات مُسلّحة، مما أدى إلى مقتل ثمانية عسكريين من الجيش اللبناني.

وتشهد أطراف البلدات الحدودية مع سورية اشتباكات دورية بين الجيش اللبناني ومسلّحين ينتمون إلى جماعات متشدّدة تنتشر في المنطقة كان أعنفها في شهر أغسطس من العام الماضي، مما أدّى إلى مقتل العشرات من الطرفين وخطف عدد من العسكريين ما زال 25 منهم في قبضة المسلّحين.

المزيد من بوابة الوسط