الجيش السوري يقتل زعيمين لـ«جبهة النصرة» بريف دمشق

قتل الجيش السوري، اليوم السبت، زعيمين لـ«لواء الحق» و«لواء الفرقان» التابعين لجبهة النصرة، ذراع تنظيم القاعدة في سورية.

وأشار مصدر عسكري لوكالة الأنباء السورية «سانا» إلى أن القوات المسلحة السورية شنّت هجومًا على اللواءين في بلدة خان الشيح بريف دمشق، حيث دارت اشتباكات بين الطرفين أسفرت عن مقتل عدد من المسلحين، بينهم الجباوي زعيم «لواء الحق» و«أبو عبيدة حجازي»، زعيم «لواء الفرقان».

وفي سياق متصل، قصفت وحدات الجيش بالمدفعية مواقع تمركز لتنظيم «داعش» في ريف الحسكة.

وأفادت وكالة الأنباء السورية بأن وحدات الجيش نفَّذت سلسلة عمليات بالمدفعية الثقيلة على مواقع لـ«داعش»، مما أسفر عن خسائر في الأفراد والعتاد بريف القامشلي الجنوبي، فيما نقلت الوكالة عن مصدر عسكري رصد وحدات الجيش مكالمات هاتفية لمجموعات من «داعش» تطلب الإغاثة لكثرة أعداد القتلى والمصابين.

وتبنى مجلس الأمن الدولي، أمس الأول، قرارًا يقضي بقطع التمويل عن تنظيمي «داعش» و«جبهة النصرة»، وغيرهما من التنظيمات المسلحة من خلال بيع النفط والآثار والفدية التي تعتمد تلك التنظيمات عليها لتمويل عملياتها العسكرية.

ودمّرت وحدات الجيش السوري، شاحنة محملة بأسلحة ومتفجرات للتنظيمات المسلحة، في ريف حمص الشرقي، وكبدتها خسائر في الأفراد والعتاد، خلال العمليات العسكرية المتواصلة ضد معاقل المسلحين.

المزيد من بوابة الوسط