Atwasat

قادة دول غرب أفريقيا يفرضون «عقوبات تدريجية» على المجلس العسكري الحاكم في غينيا

القاهرة - بوابة الوسط الجمعة 23 سبتمبر 2022, 11:02 صباحا
alwasat radio

قرّر قادة دول غرب أفريقيا في ختام قمة استثنائية عقدوها مساء الخميس، في نيويورك، فرض «عقوبات تدريجية» على المجلس العسكري الحاكم في غينيا، بسبب رفضه إعادة السلطة إلى المدنيين سريعاً.

وقال رئيس اللجنة الاقتصادية لدول غرب أفريقيا (إيكواس)، عمر عليو توراي، لوكالة «فرانس برس» في أعقاب القمة التي عقدت خلف أبواب مغلقة في نيويورك على هامش أعمال الجمعية العامة للأمم المتحدة، «لقد قرّرنا فرض عقوبات على غينيا»، وفق وكالة «فرانس برس».

وبحسب وثيقة اطّلعت عليها «فرانس برس» وتضمّنت أبرز ما خلصت إليه القمّة فقد «تقرّر فرض عقوبات تدريجية على أفراد وضدّ المجلس العسكري الغيني».

ويقود غينيا مجلس عسكري يرأسه الكولونيل مامادي دومبويا، منذ انقلاب أطاح بالرئيس ألفا كوندي في سبتمبر 2021.

كما قرّرت القمّة، وفقاً للوثيقة التي أكّد صحّة مضمونها عدد ممّن شاركوا في الاجتماع، أن «يعدّ سريعاً جداً الرئيس الدوري لإيكواس ورئيس مفوضية إيكواس قائمة بالأشخاص الذين ستفرض عليهم عقوبات، وبشكل تدريجي، تطبيق هذه العقوبات».

-  قادة غرب أفريقيا يبحثون العقوبات المفروضة على المجالس العسكرية الانقلابية
- عسكريون في بوركينا فاسو يعلنون عبر التلفزيون الرسمي استيلاءهم على السلطة

تعهّد المجلس العسكري الحاكم في غينيا، تسليم السلطة لمدنيين منتخبين بعد فترة انتقالية مدّتها ثلاث سنوات.

وأعلن المجلس أنه يعتزم خلال الفترة الانتقالية «إعادة تأسيس الدولة» وصياغة دستور جديد ومكافحة الفساد وإصلاح النظام الانتخابي وتنظيم انتخابات ومصالحة الغينيين المنقسمين.

واجتمع قادة دول المجموعة الاقتصادية لدول غرب أفريقيا في نيويورك مساء الخميس، في قمة استمرّت ساعات عدّة، وسادتها أجواء مسمومة بين بعض أعضائها.

وسبقت القمة انتقادات وجّهها المجلس العسكري الغيني إلى الرئيس الدوري للمنظمة، فيما شارك في القمّة قادة دول غرب أفريقيا باستثناء مالي وغينيا وبوركينا فاسو، الدول الثلاث التي يحكمها عسكر تولّوا السلطة في انقلابات، وعُلّقت عضويتها في المنظمة الإقليمية.

مطالب بالإفراج عن 46 عسكرياً من ساحل العاج
كما طالبت القمة باماكو بالإفراج عن 46 عسكرياً من ساحل العاج محتجزين في مالي، إذ أثار احتجاز هؤلاء الجنود توتراً شديداً بين حكومتي مالي وساحل العاج.

وقال قادة دول غرب أفريقيا في مقرّرات قمّتهم، «ندين توقيف العسكريين العاجيين. سترسل إيكواس يوم الثلاثاء (المقبل) إلى مالي رؤساء غانا وتوغو والسنغال للتوصّل لإطلاق سراحهم»، مضيفين أنّ «زمن الانقلابات ولّى»، بحسب ما نقل عنهم توراي.

وتعاقبت منذ سنتين الانقلابات العسكرية في غرب أفريقيا، حيث استولى العسكريون على السلطة في باماكو في انقلاب أول حصل في 18 أغسطس 2020، وتلاه انقلاب ثان في 24 مايو 2021، والأمر نفسه حصل في كوناكري في 5 سبتمبر 2021 وفي واغادوغو في 24 يناير 2022.

وتضاعف إيكواس اجتماعات القمة والوساطات والضغوط لتسريع عودة السلطة إلى المدنيين في هذه الدول، وذلك خشية أن تنتشر عدوى الانقلابات في منطقة شديدة الحساسية.

المزيد من بوابة الوسط

تعليقات

عناوين ذات صلة
أسير بريطاني محرر يروي رحلة تعذيبه في أوكرانيا.. «الروس طعنوني وأجبروني على ترديد نشيدهم الوطني»
أسير بريطاني محرر يروي رحلة تعذيبه في أوكرانيا.. «الروس طعنوني ...
بوريل: الاستخدام «غير المتكافئ» للقوة في حق المتظاهرين بإيران «مرفوض»
بوريل: الاستخدام «غير المتكافئ» للقوة في حق المتظاهرين بإيران ...
تراجع نسبة المشاركة في الانتخابات الإيطالية التي يتصدرها اليمين المتطرف
تراجع نسبة المشاركة في الانتخابات الإيطالية التي يتصدرها اليمين ...
فوز اليمين المتطرف بالانتخابات التشريعية في إيطاليا
فوز اليمين المتطرف بالانتخابات التشريعية في إيطاليا
انتصار تاريخي لليمين المتطرف في إيطاليا: عودة شبح «الفاشية» بعد 45 عاما
انتصار تاريخي لليمين المتطرف في إيطاليا: عودة شبح «الفاشية» بعد ...
المزيد
الاكثر تفضيلا في هذا القسم
المزيد من بوابة الوسط