Atwasat

بايدن: الولايات المتحدة مستعدة للتفاوض على معاهدات أسلحة.. «لا يمكن الانتصار» في الحروب النووية

القاهرة - بوابة الوسط الأربعاء 21 سبتمبر 2022, 08:09 مساء
alwasat radio

حذر الرئيس الأميركي جو بايدن، الأربعاء، من أنه «لا يمكن الانتصار» في الحروب النووية، مبديًا استعداد واشنطن للتفاوض على إجراءات للحد من التسلح.

وقال بايدن في خطابه أمام الجمعية العامة للأمم المتحدة: «لا يمكن الانتصار في حرب نووية، ولا يجب خوضها أبدًا»، بينما وجه انتقادات لروسيا «لتوجيهها تهديدات نووية غير مسؤولة»، وفق «فرانس برس».

 إجراءات أساسية للحد من التسلح
 وأضاف أن «الولايات المتحدة مستعدة للتفاوض على إجراءات أساسية للحد من التسلح»، متعهدًا أيضًا بأن واشنطن لن تسمح لطهران بحيازة أسلحة نووية.

وأعلن الرئيس الإيراني إبراهيم رئيسي أمام الأمم المتحدة، الأربعاء، أن بلاده لا تسعى لحيازة سلاح ذري، وطالب بضمانات من الولايات المتحدة بأنها ستلتزم بأي اتفاق نووي يجري التوصل إليه.

إيران لا تسعى إلى صنع أسلحة نووية
وقال رئيسي أمام الجمعية العامة للأمم المتحدة إن «جمهورية إيران الإسلامية لا تسعى إلى صنع أسلحة نووية أو حيازتها، ولا مكان لهذه الأسلحة في عقيدتنا»، وفق «فرانس برس».

وأكدت إيران، في 13 من شهر سبتمبر الجاري، أنها تعاونت «بشكل تام» مع الوكالة الدولية للطاقة الذرية في قضية المواقع غير المعلنة، غداة تجديد المدير العام للوكالة الأممية مطالبته طهران بتوفير أجوبة بهذا الشأن.

- بعد قرار بوتين.. الصين تدعو إلى التفاوض على وقف لإطلاق النار
- واشنطن تأخذ تهديد بوتين «على محمل الجد» وتعتبره «غير مسؤول»

شجب الأمين العام لحلف الناتو ينس ستولتنبرغ، الأربعاء، خطاب الرئيس الروسي فلاديمير بوتين، الذي قال إنه مستعد لاستخدام «كل الوسائل» في ترسانته ضد الغرب. 

وقال ستولتنبرغ، على هامش اجتماعات الجمعية العامة للأمم المتحدة في نيويورك، «هذا خطاب نووي خطير ومتهور... هذا ليس بالأمر الجديد، لقد فعل ذلك مرات عدة من قبل». وأضاف: «سنحافظ على هدوئنا، وسنواصل دعم أوكرانيا».

بوريل: بوتين ينوي مواصلة «التصعيد» 
وقال مسؤول العلاقات الخارجية في الاتحاد الأوروبي، جوزيب بوريل، اليوم الأربعاء، إن التعبئة الجزئية لجنود احتياط روس تظهر أن الرئيس فلاديمير بوتين ينوي مواصلة «التصعيد» في الحرب على أوكرانيا وتشكل «مؤشر يأس جديدًا» لديه.

وأوضح الناطق باسم بوريل، بيتر ستانو، أن «إعلان تعبئة جزئية للاحتياط وتأكيد الاستفتاءات (في مناطق محتلة في أوكرانيا) يشكلان إشارة واضحة موجهة إلى الأسرة الدولية خلال أسبوع الجمعية العامة للأمم المتحدة على عزمه مواصلة حربه المدمرة التي لها تداعيات سلبية على العالم بأسره».

بوتين يستدعي الاحتياط
وفي وقت سابق، قال بوتين في كلمة متلفزة مسجلة: «أعتبر أنه من الضروري دعم اقتراح (وزارة الدفاع) بالتعبئة الجزئية للمواطنين في الاحتياط، الذين سبق أن خدموا... ولديهم خبرة»، وفق وكالة «فرانس برس». من جهته، أعلن وزير الدفاع الروسي، سيرغي شويغو، أن روسيا ستستدعي 300 ألف جندي احتياط لتعزيز قواتها في أوكرانيا، مشيرًا إلى أن هذا لا يمثل سوى جزء ضئيل من عدد الأشخاص الذين يمكن استدعاؤهم في البلاد.

المزيد من بوابة الوسط

تعليقات

عناوين ذات صلة
زيلينسكي: روسيا لن توقف ضرباتها حتى نفاد صواريخها
زيلينسكي: روسيا لن توقف ضرباتها حتى نفاد صواريخها
جنوب السودان.. لجنة دولية تتهم مسؤولين بتدبير حالات اغتصاب وقتل جماعي
جنوب السودان.. لجنة دولية تتهم مسؤولين بتدبير حالات اغتصاب وقتل ...
الأمن الصومالي ينهي محاصرة فندق هاجمته «حركة الشباب» في مقديشو
الأمن الصومالي ينهي محاصرة فندق هاجمته «حركة الشباب» في مقديشو
الأمم المتحدة تدعو السلطات الصينية إلى احترام حق التظاهر السلمي
الأمم المتحدة تدعو السلطات الصينية إلى احترام حق التظاهر السلمي
واشنطن تدرس إمكانية تزويد أوكرانيا بأسلحة يصل مداها 150 كيلومترا
واشنطن تدرس إمكانية تزويد أوكرانيا بأسلحة يصل مداها 150 كيلومترا
المزيد
الاكثر تفضيلا في هذا القسم
المزيد من بوابة الوسط