Atwasat

انطلاق محاكمة المتهمين في هجوم نيس بقصر العدل في باريس

القاهرة - بوابة الوسط الإثنين 05 سبتمبر 2022, 10:07 مساء
alwasat radio

انطلقت، الإثنين بقصر العدل في باريس، محاكمة المتهمين في هجوم نيس الذي أودى بحياة 86 شخصًا في 14 يوليو 2016 وتبناه تنظيم «داعش».

وتجرى المحاكمة التي يفترض أن تستمر حتى 16 ديسمبر في غياب منفذ الهجوم (31 عامًا) الذي قتلته الشرطة في الموقع بعدما أطلق النار على قوى الأمن، وفق «فرانس برس».

وينظر قضاة محكمة الجنايات الخاصة برئاسة لوران رافيو، في مسؤولية سبعة رجال وامرأة، تتراوح أعمارهم بين 27 و48 عامًا، هم مقربون منه أو وسطاء ضالعون في الاتجار بأسلحة كانت موجهة إليه. وهم من جنسيات فرنسية-تونسية، وتونسية وألبانية.

الهجوم أسفر عن 86 قتيل بينهم 15 طفلا
لكن لم يمثل إلا سبعة من المتهمين، إذ أن الثامن، وهو إبراهيم تريترو المعتقل في تونس، «سيحاكم غيابًا»، حسبما قال رافيو الذي لفت إلى أن تريترو صاغ طلب مساعدة جنائية دولية للسلطات القضائية التونسية لكنه لم يتلقَ أي رد منها.

- مصدر قضائي: حبس رجل ثالث على ذمة التحقيق في هجوم مدينة نيس الفرنسية
-  «فرانس برس»: توقيف شخص رابع على ذمة التحقيق في هجوم نيس

وأسفر الهجوم الذي وقع على جادة «لا برومناد ديزانغليه» الشهيرة على شاطئ البحر المتوسط ليلة العيد الوطني الفرنسي، عن سقوط 86 قتيلًا بينهم 15 طفلًا، وأكثر من 450 جريحًا، بعدما قاد التونسي محمد لحويج بوهلال شاحنة زنتها 19 طنًا واقتحم الجموع. وكان ثاني أكثر اعتداء دمويةً على الأراضي الفرنسية بعد اعتداءات 13 نوفمبر 2015.

واتخذ 865 شخصًا صفة الادعاء المدني في نهاية أغسطس، وبإمكان آخرين الانضمام إليهم أثناء الجلسة. وسيتم بث وقائع المحاكمة مباشرة في قصر «أكروبوليس» للمؤتمرات في نيس حتى يتابعه المدعون الذين لن يتمكنوا من الانتقال إلى باريس.

واليوم الأول مكرس لأسئلة حول هوية المتهمين وتحديث لوائح المدعين بالحق المدني.  وتقول دانييل لوشاييه (73 عامًا) إنها لا تزال تشعر «بالغضب». وتضيف: «منذ ست سنوات، كان لدينا وقت لنواجه ما حصل» لكن «لا يزال لدينا جرح لم يندمل».

الاستماع إلى الجلسات عبر راديو على الإنترنت
والمحاكمة منقولة في الوقت نفسه في قاعة في قصر المؤتمرات في نيس. وتقول سلوى منسي، التي قُتلت شقيقتها في الهجوم، «ننتظر منذ ست سنوات، ستكون المحاكمة بالنسبة لنا صعبة جدًا، لكن من المهم أن نتمكن من التعبير عما عشناه لكي يتمكن الجميع من الشعور بالمأساة التي عشناها».

ويمكن الاستماع إلى الجلسات أيضًا عبر راديو على الإنترنت، مع تأخير ثلاثين دقيقة، للأطراف المدنية التي تطلب ذلك، بما في ذلك خارج فرنسا. وسيتم توفير ترجمة كاملة باللغة الإنجليزية. وسيتولى المتهمون الكلام اعتبارًا من الثلاثاء.

ويحاكم المتهمون رمزي عرفة وشكري شفرود ومحمد غريب وهم موقوفون في قضية أخرى، بتهمة تشكيل عصابة إرهابية. ويواجه الأول الذي له سوابق قضائية، عقوبة السجن مدى الحياة، فيما يواجه المتهمان الآخران عقوبة السجن عشرين عامًا.

 أربعة متهمين آخرين تحت الرقابة القضائية
ووُضع أربعة متهمين آخرين تحت الرقابة القضائية، وهم مكسيم سيلاج وأندري إليزي ومحمد غريب وإنكليديا زاتشي، وسيمثلون أمام المحكمة أحرارًا.

وفيما كان لوران رافيو يذكِّر المتهمين بحق الصمت، سأله أندري إليزي المتهم بتهريب الأسلحة «ما الأفضل؟ التزام الصمت أم التكلم؟». فأجابه رافيو: «راجع محاميك». ويفيد الادعاء بأن رمزي عرفة وشكري شفرود ومحمد غريب المتهمين بتشكيل عصابة يشتبه في أنهم «ساعدوا في التحضير» للهجوم الذي نفذه محمد لحويج بوهلال.

وكان هذا التونسي البالغ 31 عامًا معروفًا أكثر لارتكابه أعمال عنف، لا سيما تعنيف زوجته، منه قربه من التيار «المتطرف».

المزيد من بوابة الوسط

تعليقات

عناوين ذات صلة
جنوب السودان.. لجنة دولية تتهم مسؤولين بتدبير حالات اغتصاب وقتل جماعي
جنوب السودان.. لجنة دولية تتهم مسؤولين بتدبير حالات اغتصاب وقتل ...
الأمن الصومالي ينهي محاصرة فندق هاجمته «حركة الشباب» في مقديشو
الأمن الصومالي ينهي محاصرة فندق هاجمته «حركة الشباب» في مقديشو
الأمم المتحدة تدعو السلطات الصينية إلى احترام حق التظاهر السلمي
الأمم المتحدة تدعو السلطات الصينية إلى احترام حق التظاهر السلمي
واشنطن تدرس إمكانية تزويد أوكرانيا بأسلحة يصل مداها 150 كيلومترا
واشنطن تدرس إمكانية تزويد أوكرانيا بأسلحة يصل مداها 150 كيلومترا
كندا تكشف استراتيجيتها الجديدة لمنطقة آسيا والمحيط الهادئ
كندا تكشف استراتيجيتها الجديدة لمنطقة آسيا والمحيط الهادئ
المزيد
الاكثر تفضيلا في هذا القسم
المزيد من بوابة الوسط