Atwasat

بايدن: الطاقة النظيفة أصبحت مسألة أمن قومي

القاهرة - بوابة الوسط الجمعة 17 يونيو 2022, 07:39 مساء
alwasat radio

اعتبر الرئيس الأميركي، جو بايدن، الجمعة، خلال مؤتمر يجمع القوى الاقتصادية الكبرى للبحث في القضايا المناخية، أن الحرب الدائرة في أوكرانيا أثبتت أن الطاقة المتجددة هي مسألة أمن قومي وأداة أساسية لمكافحة الاحترار المناخي.

وقال الرئيس الأميركي في افتتاح مؤتمر دعا إليه أهم القوى الاقتصادية في العالم، «فاقم الهجوم الوحشي وغير المبرر لروسيا على جارتها أوكرانيا أزمة طاقة عالمية وسلّط الضوء على ضرورة تحقيق أمن طاقة موثوق وطويل الأمد»، متابعا: «الخبر السار هو أن أمن المناخ وأمن الطاقة يسيران جنبا إلى جنب»، حسب وكالة «فرانس برس».

وهذه هي المرة الثالثة التي يجمع فيها الرئيس الأميركي منتدى الاقتصادات الرئيسية بشأن الطاقة والمناخ، منذ أن تولى سدة الرئاسة في العام 2021 على خلفية تعهّد بجعل الولايات المتحدة رائدة عالميا على صعيد كبح الاحترار العالمي الكارثي.

إلا أن المؤتمر يُعقد في توقيت يواجه فيه سيّد البيت الأبيض نقمة شعبية على خلفية ارتفاع أسعار موارد الطاقة الناجم بشكل أساسي عن الغزو الروسي لأوكرانيا، في الوقت نفسه تواجه الدول الأوروبية صعوبات في إيجاد سبل للاستغناء عن استيراد النفط والغاز الروسيين.

وحاليا يتكلّف الأميركيون نحو خمس دولارات لغالون البنزين (3,78 ليترات)، بزيادة دولارين مقارنة بما كانت عليه الأسعار العام الماضي، علما بأن ارتفاع أسعار الوقود يفاقم التضخم الذي بلغ أعلى مستوى له منذ 40 عاما.

المزيد من بوابة الوسط

تعليقات

عناوين ذات صلة
ووشكاي الأفغانية تتحول إلى مركز لتوزيع المساعدات الإنسانية جراء الزلزال
ووشكاي الأفغانية تتحول إلى مركز لتوزيع المساعدات الإنسانية جراء ...
منظمة الصحة: جدري القرود ليس حالة طوارئ عالمية حاليا
منظمة الصحة: جدري القرود ليس حالة طوارئ عالمية حاليا
دوي انفجارات في العاصمة الأوكرانية كييف قبل قمة لمجموعة السبع في ألمانيا
دوي انفجارات في العاصمة الأوكرانية كييف قبل قمة لمجموعة السبع في ...
رئيس بلدية كييف: الضربات الروسية هدفها «ترهيب الأوكرانيين» مع اقتراب قمة «ناتو»
رئيس بلدية كييف: الضربات الروسية هدفها «ترهيب الأوكرانيين» مع ...
جونسون يبدي «حماسا كبيرا» لإنشاء مجموعة سياسية أوروبية
جونسون يبدي «حماسا كبيرا» لإنشاء مجموعة سياسية أوروبية
المزيد
الاكثر تفضيلا في هذا القسم
المزيد من بوابة الوسط