Atwasat

ماكرون يلتقي محمد بن سلمان في جدة.. والملف الحقوقي والقضية اللبنانية على طاولة النقاش

القاهرة - بوابة الوسط السبت 04 ديسمبر 2021, 10:17 صباحا
alwasat radio

يلتقي الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون، اليوم السبت، في مدينة جدة السعودية ولي العهد الأمير محمد بن سلمان، لمناقشة مسألة ضمان الاستقرار في الخليج وكذلك البحث في الوضع في لبنان، فضلًا عن الوضع الحقوقي في المملكة.

ويقوم ماكرون بجولة سريعة في منطقة الخليج العربي. وسيصل إلى جدة على الساحل الغربي للسعودية غداة زيارته إلى الإمارات العربية المتحدة وقطر، وفق وكالة «فرانس برس».

وسيكون ماكرون بذلك أحد أوائل القادة الغربيين الذين التقوا الأمير محمد بن سلمان في السعودية منذ مقتل الصحفي السعودي جمال خاشقجي في 2018 في قنصلية بلاده في اسطنبول، وهي القضية التي أثارت جدلًا دوليًا كبيرًا.

لماذا يرى ماكرون أن الحوار مع السعودية مهم؟
ورأى ماكرون، أمس الجمعة، أنه من الضروري الحوار مع السعودية «الدولة الخليجية الأولى من حيث الحجم، وذلك للتمكُّن من العمل على استقرار المنطقة».

لكنه أضاف أن «هذا لا يعني أننا راضون»، في إشارة إلى قضية مقتل خاشقجي، مشيرًا إلى أن السعودية نظَّمت قمّة مجموعة العشرين في العام التالي (لمقتل خاشقجي) «ولم ألاحظ أن العديد من القوى قاطعت مجموعة العشرين». وتابع: «كنا دائمًا واضحين في موضوع حقوق الإنسان أو هذه القضية».

قضية لبنان في صميم النقاش بين فرنسا والسعودية
وينوي ماكرون خصوصًا الدفاع أمام الأمير محمد بن سلمان عن قضية لبنان؛ حيث تفاقمت المصاعب الاقتصادية بسبب أزمة دبلوماسية بدأت في أكتوبر مع عدد من دول الخليج، وفي مقدمتها السعودية التي جمّدت وارداتها من لبنان.

ويفترض أن تستفيد هذه المساعي من استقالة وزير الإعلام اللبناني جورج قرداحي التي أُعلنت أمس الجمعة، على خلفية أزمة انتقاد قرداحي للتدخل العسكري للرياض في اليمن.

استقالة قرداحي.. هل تخفف حدة التوتر اللبناني الخليجي؟
ورحَّب الرئيس الفرنسي باستقالة قرداحي وأعرب عن أمله في إعادة إشراك جميع دول الخليج في العلاقة مع لبنان.

ويسعى ماكرون منذ عام بجد من أجل مساعدة لبنان على الخروج من أسوأ أزمة اقتصادية واجتماعية في تاريخه. وتوترت العلاقات بين بيروت ودول الخليج في السنوات الأخيرة بسبب تنامي نفوذ حزب الله الموالي لإيران.

وقال ماكرون إن «لفرنسا دورًا لتلعبه في المنطقة (...) لكن كيف يمكن أن تعمل من أجل استقرار المنطقة والتعامل مع ملف لبنان والعديد من المواضيع مع تجاهل الدولة الخليجية الأولى من حيث الجغرافيا والحجم».

المزيد من بوابة الوسط

تعليقات

عناوين ذات صلة
بلينكن: واشنطن لن ترد خطيا على مطالب الروس خلال المفاوضات
بلينكن: واشنطن لن ترد خطيا على مطالب الروس خلال المفاوضات
السجن 15 عاما لـ«ذو القرنين» القيادي الإندونيسي الـ«متطرف» لدوره في تفجيرات بالي
السجن 15 عاما لـ«ذو القرنين» القيادي الإندونيسي الـ«متطرف» لدوره ...
بوتين ورئيسي يشيدان بالعلاقات الثنائية مع اشتداد الضغط في الملف النووي
بوتين ورئيسي يشيدان بالعلاقات الثنائية مع اشتداد الضغط في الملف ...
المدعية العامة لنيويورك تكشف «أدلة» على الاحتيال الضريبي بمنظمة ترامب
المدعية العامة لنيويورك تكشف «أدلة» على الاحتيال الضريبي بمنظمة ...
«الأطباء السودانية»: مقتل متظاهر بالرصاص في الخرطوم
«الأطباء السودانية»: مقتل متظاهر بالرصاص في الخرطوم
المزيد
الاكثر تفضيلا في هذا القسم
المزيد من بوابة الوسط