واشنطن تحض طهران على إبداء «حسن نية» بعد الاتفاق على استئناف المحادثات حول النووي

مفتشو الوكالة الدولية للطاقة الذرية. (الإنترنت)

حضت الولايات المتحدة، الأربعاء، طهران على إبداء «حسن نية» والمسارعة إلى إحياء الاتفاق المبرم حول النووي الإيراني، بعدما أعلنت الجمهورية الإسلامية أنها ستعود الشهر المقبل إلى المفاوضات التي تعقد في فيينا.

وقال ناطق باسم وزارة الخارجية الأميركية: «هذه النافذة لن تبقى مفتوحة إلى الأبد مع استمرار إيران باتخاذ خطوات نووية مستفزة، لذا نأمل أن يأتوا (الإيرانيون) إلى فيينا للتفاوض سريعًا، وبحسن نية»، بحسب «فرانس برس».

المزيد من بوابة الوسط