مكتب رئيس الوزراء السوداني يطالب «الانقلابيين» بالإفراج «فورا» عن حمدوك

رئيس الوزراء السوداني عبدالله حمدوك، (أرشيفية: الإنترنت)

طالب مكتب رئيس الوزراء السوداني عبدالله حمدوك، من أطلق عليهم اسم «الانقلابيين»، بالإفراج الفوري عنه، في ردة فعل على تصريحات قائد الجيش الفريق أول عبدالفتاح البرهان بأن حمدوك غير موقوف ومتواجد معه في منزله لحمايته.

وقال المكتب في بيان نقلته الصفحة الرسمية لوزارة الثقافة والإعلام السودانية المنحلة على موقع فيسبوك «على الانقلابيين أن يطلقوا سراح رئيس الوزراء وجميع من معه فورًا وعليهم أن يعلموا أن رئيس الوزراء يحميه شعبه الذي قاد ثورة سلمية طويلة الأجل دون أن تراق قطرة دم واحدة»، وفق «فرانس برس».

المزيد من بوابة الوسط