السلطة الفنزويلية «تعلق مشاركتها» بالحوار مع المعارضة

الرئيس الفنزويلي نيكولاس مادورو. 8 ديسمبر 2020. (أ ف ب)

أعلنت السلطة الفنزويلية، السبت، «تعليق مشاركتها» في الحوار مع المعارضة الذي كان مفترضًا أن يتواصل، الأحد، في المكسيك، وذلك ردًّا منها على تسليم الرأس الأخضر للولايات المتحدة رجل الأعمال الكولومبي أليكس صعب، المقرب من الرئيس الفنزويلي نيكولاس مادورو.

وفي بيان نقلته وكالة «فرانس برس»، قال رئيس البرلمان الفنزويلي خورخي رودريغيز، الذي يرأس أيضًا وفد الحكومة الفنزويلية إلى الحوار مع المعارضة، إن «وفدنا يعلن تعليق مشاركته في طاولة المفاوضات والحوار. لن نحضر الجولة (الرابعة) التي كان مقررًا أن تبدأ 17 أكتوبر، احتجاجًا على الاعتداء الوحشي (...) على أليكس صعب».

المزيد من بوابة الوسط